باشا بريس

عزيزي الزائر إذا رغبت في مزيد من المواضيع المهمة اضغط هنا!





أرشيف الموقع

فيديو مؤثر..لحظة عودة الحياة لطفل اعلن عن استشهاده في مجزرة الشاطئ



تداول نشطاء محليون في غزة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، شريط فيديو لطفل فلسطيني نقله الأطباء في مستشفى "الشفاء" لغرفة الأموات، معتقدين أنه استشهد، وسط بكاء ونحيب أشقائه، قبل أن يستفيق من غيبوبته بشكل مفاجئ.

وظهر الطفل ممددا على سرير داخل المستشفى إلى جانب شهيد آخر، بعدما وصلا من مخيم الشاطئ الذي تعرض لمجزرة مروعة بحق مجموعة من الأطفال، في أول أيام عيد الفطر.

وخلال المقطع بدت مجموعة من أشقاء الطفل وأقاربه في حالة حزن شديد وسط بكائهم، ومحاولة بعضهم التأكد من أنه ما زال على قيد الحياة، وطلب آخرين منه النهوض، وهم شبه متيقنين أنه فارق الحياة، بيد أن الطفل حرك رأسه فجأة، ليسارع مرافقوه وهم بحالة هستيرية لحمله ونقله لغرفة العمليات وهم يرددون "إنه حي".



فيتنام : اقبال كثيف على طبق لحم القطط



اقبال مكثف على الأسواق الكبرى بالمغرب لاقتناء الخمور ليلة العيد




انتهى شهر رمضان و كان شيئا لم يكن .. 30 يوما من الصيام و العبادة ذهبت سدا عند الكثيرين من ضعاف النفوس .. اذ شهدت آخر ليالي رمضان اقبال مكثف لاقتناء مختلف أصناف الخمور باحدى الاسواق التجارية الكبرى المعروفة بتطوان و أكيد أن الأمر عام بمختلف المساحات التجارية التي تقدم كل أنواع الخمور بباقي المدن المغربية.

و جرت العادة أن يقلع عدد كبير من المغاربة عن شرب الخمر في شهر رمضان ليظلوا يترقبون نهايته بفارغ الصبر حيث لوحظ أن عدد من المحلات تعمد الى تخفيض الاسعار لتحقيق أكبر نسبة من المبيعات، كما شوهدت في الايام القليلة الماضية عدد من الشاحنات تقوم بتفريغ صناديق لا حصر لها من الخمور خاصة الرخيصة الثمن لمواكبة الطلب.

وتشير المعطيات أن المغرب للاسف من أكثر الدول الاسلامية استهلاكا للخمور ، حيث استهلك المغاربة أزيد من 118 مليون لتر من مختلف المشروبات الكحولية في 2013.

و رغم أن الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية الاسلامي لجأت إلى الزيادة في الرسوم المفروضة على الخمور للتقليل من استهلاكها، الا أن الإحصائيات الاخيرة الخاصة باستهلاك الخمور تشير أن هذه الزيادات لم تنفع في شئ عن باعتبار أن السوق المغربية تم اغراقها بالخمور و بأسعار رخيصة.

و رغم أن المعطى مثير للخجل، الا أن مستهلكي الخمور بالمغرب تحولوا الى مساهمين أساسيين في ميزانية البلاد حيث أشارت معطيات رسمية أن حجم مساهمتهم في ميزانية السنة الجارية وصل الى مليار و 317 مليون درهم، اذ حدد قانون المالية للسنة الجارية المبالغ التي سيتم استخلاصها من الخمور والكحول في 524 مليون درهم مقابل 793 مليون درهم من الرسوم والضرائب على الجعة.


إضافة ستين دقيقة إلى التوقيت الحالي للمملكة يوم السبت 2 غشت 2014



أعلنت وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة أنه سيتم إضافة ستين دقيقة إلى التوقيت الحالي للمملكة، عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم السبت 2 غشت 2014.

وذكرت الوزارة في بلاغ لها حول تغيير الساعة القانونية للمملكة، اليوم الجمعة 25 يوليوز، أن هذا التغيير يأتي عملا بمقتضى المرسوم رقم 781-13-2 الصادر في 21 من ذي القعدة 1434 (28 شتنبر 2013)، وبناء على قرار السيد رئيس الحكومة رقم 3-211-14 الصادر في فاتح شعبان 1435 (30 ماي 2014).



بالفيديو مواطنون يعثرون على أعمال سحرية صبيحة ليلة القدر بأحد مقابر مدينة سطات


من المعلوم أن ليلة القدر لها طابع خاص لدى بعض المغاربة من مزاولي السحر، حيث تكثر أعمال الدجل والشعوذة في هذه الليلة المباركة، و قد تم العثور صبيحة هذا اليوم بمقبرة لالة ميمونة بمدينة سطات على كيسين بلاستيكيين   يحتوي أحدهما على ملابس داخلية و بعض الجداول وصورة لشاب بينما الآخر يحتوي على ملابس نسائية وأغراض وأشياء أخرى، لم يتم التعرف عليها حيث تكلف أحد الشباب بفتح الكيسين وسط صراخ وتكبير زائري المقبرة. 


المذيع البريطاني جون سنو يبهدل المتحدث الاسرائيلي





سيدة تضع مولودها على الأرض في أحد مستشفيات الدار البيضاء



تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي "الفايسبوك"، منذ ليلة أمس الأربعاء (23 يوليوز)، فيديو يُظهر سيدة تضع مولودها على الأرض، أمام أعين كاميرات الهواتف النقالة الذكية. الفيديو الذي يتوفر علي اية اشارة تحدد تاريخ تصويره٫ لا تتجاوز مدته 54 ثانية، تم تصويره داخل المركز الصحي الحضري بالحي المحمدي، التابع لمندوبية عين السبع. وحرص قريب العائلة الذي كان يسجل الشريط المصور، على إظهار اسم المركز الصحي وإظهار صورة قريبته أثناء الوضع رفقة سيدة ثانية تصرخ بأعلى صوتها وهي تبحث عن مقص لقطع الحبل السري. وجاء في الفيديو على لسان قريب السيدة انه على امتداد ساعة من الزمن وهو يتصل بالإسعاف لكن دون رد. وظهرت الأم وهي تضع مولودها بين رجليها، وتجلس قرفصاء على الارض، في وضعية مؤلمة جدا. وجدير بالذكر، انه في السنوات الأخيرة، انتشرت بكثرة في المغرب فيديوهات عن حالات ولادة النساء في وضعيات مزرية جدا.



الرباط : نساء يسرقن محلا للأغذية في عز رمضان



الأمن اللبناني يوقف قريبين للمعتدي على الطفل السوري



أوقفت السلطات اللبنانية، ليل السبت، والد وابن عم الطفل اللبناني الذي ظهر في شريط مصور وهو يقوم بضرب طفل من النازحين السوريين أكبر منه سناً.

ويظهر الفيديو الذي جرى تداوله بشكل واسع، السبت، على مواقع التواصل الاجتماعي، طفلاً اسمه عباس يبلغ من العمر عامين، يقوم بضرب طفل سوري اسمه خالد يبلغ من العمر تسعة أعوام، بتحريض وتشجيع من أشخاص يعتقد أنهم من أقاربه، وأثار الشريط موجة سخط عارمة.

وأعلنت قوى الأمن في بيان لها أنها تمكنت "بنتيجة الاستقصاءات والتعقبات الفنية وتقاطعها مع المعلومات التي توافرت من تحديد المكان الذي حصل فيه الاعتداء على الطفل خالد ن. (مواليد 2005 سوري الجنسية)، وهوية ذوي الطفل عباس ع. (مواليد 2012 لبناني)" حيث دهمتهم في محلة الرمل العالي.

وأشارت إلى أنها أوقفت والد الطفل (44 عاماً) "داخل أوتوبيس أجرة يملكه في محلة عين الدلبي - الرمل العالي" على أطراف الضاحية الجنوبية لبيروت، كما أوقفت فجراً ابن عم الطفل، ويبلغ من العمر 17 عاماً، للاشتباه بقيامه "بتصوير ابن عمه عباس أثناء اعتداء" الأخير على الطفل.

ويظهر الشريط عباس وهو يحمل عصا يوجهها إلى طفل نحيل أطول منه ويحاول عبثاً أن يدافع عن نفسه، إلا أن شخصاً في الخلفية يسمع وهو يقول للطفل "نزل يديك" رغم توسل الأخير.

وبينما يستمر الضرب، تسمع أصوات أشخاص يطلبون من الطفل المعنف "الجلوس على الأرض" ووضع يديه خلف ظهره.

وفي حين يهم عباس بضربه مجدداً، يرفع الطفل يديه متوسلاً عدم ضربه، لينهره أحد الموجودين في الخلفية لوضعهما خلف ظهره "وإلا ضربتك أنا".

وانتشر الشريط بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، مرفقا بتعليقات تنتقد "أبشع جريمة بحق الإنسانية والطفولة".


جريمة ضد الطفولة تحرك الرأي العام في لبنان ، أب يحرض أبنه الصغيرعلى تعذيب طفل - فيديو -



أعلن وزير العدل اللبناني، أشرف ريفي، عن اجراء تحقيق في مقطع فيديو تظهر فيه أسرة لبنانية تُحرض إبنها على ضرب طفل تُشير لهجته إلى أنه سوري الجنسية.

وأثار المقطع الذي نشره موقع “يا صور” الإلكتروني موجة من التعليقات الغاضبة على الإنترنت، واعتبر البعض أنه يرصد “أبشع جريمة بحق الإنسانية والطفولة”‎.

ويظهر في المقطع، الذي صُور بهاتف نقال، طفلاً إسمه عباس لا يتخطى عمره الأربع سنوات، يضرب طفل مذعور مجهول الاسم، بـ عصا غليظة، رغم توسلات الأخير وبكائه.

وتولّى أشخاص، لا يظهرون في الشريط ويبدو أنهم والد ووالدة وشقيق “عباس”، تحريض الأخير على مواصلة ضرب الطفل السوري.

وبعد موجة الاستنكار والغضب، قال ريفي لفرانس برس “طلبت من مُدعي عام التمييز القيام بالإجراءات القانونية اللازمة.. وتكليف المفارز القضائية اجراء التحقيقات في قضية مقطع الفيديو المتداول”.

وأضاف أن “الطفل الذي يتعرض للضرب هو على الأرجح سوري، والعائلة التي ينتمي إليها الطفل (الذي يضرب) تقيم على الأرجح في منطقة البقاع”، في شرق البلاد على الحدود مع سوريا.

ويظهر الشريط الطفل عباس يرتدي كنزة “تي شيرت” زرقاء اللون، وهو يحمل عصا يُوجهها إلى طفل نحيل أطول منه، يرتدي بنطالا من الجينز وكنزة “تي شيرت” بنية اللون، ويحاول عبثا أن يدافع عن نفسه.

إلا أن شخصاً في الخلفية يُسمع وهو يقول للطفل “نزل يديك”، على رغم توسل الأخير. وسُمع الشخص الذي أشارت وسائل إعلام لبنانية إلى أنه والد الطفل، وهو يقول “يا عباس، اضربه، لا تخاف”.

ليبدأ عباس بتوجيه ضربة أولى بالعصا إلى ذراع الطفل الذي يُحاول الإبتعاد دون جدوى، ويُسمع الشخص نفسه يدعوه إلى “رفع العصا وضربه على رأسه”، ما دفع الطفل المُعنف الذي يرتجف، لوضع يده على رأسه خوفاً، قبل أن يبدأ بالبكاء.

وفي هذه الأثناء، تقدّم طفل أكبر سنا ليحاول ضرب الطفل أيضا، فنهره شخص في الخلفية بالقول “اتركه يا عصام”، قبل أن يتابع “يلا (هيا) يا عباس، اضربه”.

وانهال عباس بالضرب على الطفل بالعصا مرارا، قبل أن يدعوه أحدهم إلى “ترك العصا والهجوم عليه بالكفوف (الصفعات)”، فوجه ستا منها إلى وجهه، وقام بعدها بركله مرارا على بطنه، وتوجيه لكمات إلى وجه الطفل الذي واصل البكاء، على وقع ضحكات الحاضرين في المكان.